عالمية

السودان.. إجلاء البعثة السعودية براً إلى بورتسودان ومنها إلى المملكة.. والمعارك تدخل الأسبوع الثاني

أكد الجيش السوداني اليوم (السبت) أنه جرى إجلاء البعثة السعودية برا من الخرطوم إلى بورتسودان، ومنها جوا إلى المملكة؛ كما سيتم تأمين مغادرة البعثة الأردنية في وقت لاحق بنفس الأسلوب.

وذكر الجيش في بيان، أن الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان تلقى اتصالات من رؤساء عدد من الدول لطلب تسهيل وضمان تأمين إجلاء رعاياها وبعثاتها الدبلوماسية، وقد وافق على تقديم المساعدة اللازمة لتأمين ذلك لمختلف الدول.

وأضاف أنه ينتظر أن تبدأ عملية إجلاء البعثات التي تطلب دولها ذلك خلال الساعات القادمة، حيث ستقوم كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين بإخلاء دبلوماسييها ورعاياها جوا بطائرات نقل عسكري تتبع قواتها المسلحة من الخرطوم ويتوقع الشروع في ذلك فورا.

إجلاء البعثة السعودية
وأكد بيان لمكتب الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة، أنه جرى في وقت سابق إجلاء البعثة السعودية برا من العاصمة الخرطوم إلى بورتسودان ومنها جوا إلى المملكة، كما سيتم تأمين مغادرة البعثة الأردنية في وقت لاحق بنفس الأسلوب.

حميدتي وغوتيريش يبحثان “الأزمة الراهنة”
وقال قائد “قوات الدعم السريع” محمد حمدان دقلو “حميدتي”، السبت، إنه بحث مع أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش “الأزمة الراهنة” في البلاد.

وأبان “حميدتي” في بيان، أنه تلقى اتصالا هاتفيا من غوتيريش، وتم خلاله مناقشة جميع القضايا المتعلقة بالأزمة الراهنة، في ضوء الهدنة الإنسانية، وأهمية فتح ممرات آمنة للمواطنين والمقيمين وتسهيل حركتهم.

وأضاف أنه جرى التأكيد على ضرورة الالتزام بالوقف الكامل لإطلاق النار وتوفير الحماية للعاملين في الحقل الانساني والطبي، لا سيما موظفي الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية والدولية.

السودانيون يؤدون صلاة العيد تحت وقع النيران

بالرغم من المعارك التي تدور في العاصمة السودانية الخرطوم وعدة مدن أخرى، أدى عدد من المواطنين السودانيين صلاة عيد الفطر المبارك، فيما لم يتمكن المواطنون من تأدية صلاة العيد في مناطق أخرى بسبب التخوفات الأمنية.

وحاول عدد كبير من السودانيين مغادرة العاصمة الخرطوم التي تشهد الاشتباكات الأشد عنفاً بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، وذلك على الرغم مما تمثله تلك المحاولات من مخاطرة كبيرة.

الدعم السريع وفتح مطارات السودان

كشفت قوات الدعم السريع السودانية عن استعدادها لفتح جميع مطارات السودان بشكل جزئي أمام الحركة الجوية لتمكين الدول الأخرى من إجلاء مواطنيها لمغادرة البلاد بأمان.

ولفتت إلى استعدادها التام للتعاون والتنسيق وتقديم التسهيلات كافة التي تمكن الجاليات والبعثات من مغادرة البلاد بأمان.

أمريكا تدرس خيارات الإخلاء

شدد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، على أن الجيش يعد خيارات لإخلاء السفارة الأمريكية في السودان، في الوقت الذي لا تزال فيه إدارة الرئيس جو بايدن تدرس ما إذا كانت ستجلي الموظفين من العاصمة السودانية التي تشهد حالة من عدم الاستقرار المتزايد.

وقال أوستن: “نشرنا بعض القوات في مسرح العمليات لضمان توفير أكبر عدد ممكن من الخيارات إذا طُلب منا التحرك، ولم تتم مطالبتنا بفعل أي شيء بعد ولم يُتخذ قرار بشأن أي شيء”.

ونوه مسؤولان أمريكيان إلى أنه من المتوقع صدور قرار قريباً بشأن إخلاء محتمل للسفارة، لكن لم يتضح إن كان سيصدر إعلان عام بهذا الصدد.

السودان

 

السودان

 

السودان

الخرطوم

 

الخرطوم

 

الخرطوم

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى