عالمية

التعاون الإسلامي تعرب عن قلقها إزاء الحظر على عمل المرأة في أفغانستان

أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي عن قلقها البالغ إزاء ما أعلنت سلطات الأمر الواقع في كابول، الثلاثاء الماضي، أمرًا بحظر النساء الأفغانيات من العمل في الأمم المتحدة في البلاد.
وعقب هذا الإعلان المثير للقلق، وما ورد بشأن هذا الحظر سوف يشدد المرسوم الجديد الإجراءات التقييدية المتعاقبة المفروضة على النساء والفتيات، بما في ذلك منعهن من التعليم والوظائف الحكومية والعمل في المنظمات غير الحكومية.
وأشارت الأمانة العامة إلى أن قرار الحظر يأتي بنتائج عكسية مع تداعيات محتملة ليس على النساء الأفغانيات فحسب، بل، وبشكل أبرز، على عمليات الأمم المتحدة الإنسانية في جميع أنحاء البلاد.
ودعت سلطات الأمر الواقع إلى إعادة النظر في هذا القرار غير المقبول والسماح للأفغان – رجالًا ونساءً – بالمشاركة في إعادة إعمار بلدهم بعد عقود من الصراع العنيف والضعف الاجتماعي والاقتصادي.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى