عالمية

قصف أردني يستهدف أخطر مهرب مخدرات وعائلته في سوريا

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الأردن نفذ غارة جوية، اليوم (الاثنين)، في جنوب سوريا، اسفرت عن مقتل مهرب مخدرات بارز يُدعى مرعى الرمثان مع زوجته وأطفالهما الستة.

ونوه المرصد، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، إلى أن “الرمثان” يعد أبرز تجّار المخدرات، ومنها الكبتاغون، في المنطقة والمسؤول الأول عن تهريبها إلى الأردن، ولم يكن بإمكان أحد تهريب أي شيء عبر الحدود مع السويداء من دون علمه.

من جانبه، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن أي خطوة لحماية الأمن الوطني أو مواجهة أي تهديد له، سيتم الإعلان عنها في وقتها المناسب، مؤكداً أن المخدرات تشكل تهديدا كبيرا للمملكة والمنطقة والعالم، وذلك رداً على سؤال عما إذا كان الأردن نفذ الغارة من عدمه.

وتأتي هذه الغارة النادرة من نوعها داخل سوريا، بعد اجتماع في عمان مطلع الشهر الحالي، ضمّ وزراء خارجية الأردن وسوريا والعراق ومصر والسعودية، والذي أكد على تعزيز التعاون بين سوريا ودول الجوار والدول المتأثرة بعمليات الاتجار بالمخدرات وتهريبها عبر الحدود السورية.

يُشار إلى أن الجيش الأردني أحبط مطلع العام الماضي دخول أكثر من 16 مليون حبة كبتاغون خلال 45 يوماً، ما يعادل الكمية التي ضُبطَت طوال العام 2021.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى